دليل المواقع

معرض الصور

يوتيوب

آخر تحديث و أوقات أخرى

توقيت بغداد

Baghdad

البحث

اهم المواضيع

احصائيات

   

تحديات في مواجهة تحديات تصنع فرص النجاح لمبادرة الشفافيةللصناعات الإستخراجية في العراق

تم قراءة الموضوع 1522 مرة    تم تقيم الموضوع من قبل 0 قراء

الكاتب: Media

24/6/2013 10:02 ص

بغداد \ الأمانة العامة – 15 حزيران 2013

عرضت قناة الرشيد الفضائية مساء السبت 15حزيران 2013 ولمدة ساعة كاملة برنامجا حواريا خاصا تحت عنوان "مال و إستثمار"، لمناقشة واقع مبادرة الشفافية للصناعات الإستخراجية في العراق . شارك في الحواركل من الأستاذ علاء محي الدين الأمين العام للمبادرة في العراق ، والأستاذ باسم جميل إنطوان الخبير الإقتصادي عضو إتحاد الصناعات العراقي ، و الأستاذ علي نعمة محمد منسق التحالف العراقي للشفافية في الصناعات الإستخراجية ممثلاَ للمجتمع المدني العراقي.

قدم البرنامج الإعلامي رعد الشمري مبتدءاَ الحوار مع الأستاذ علاء محي الدين، وتناول تعريف مبادرة الشفافية للصناعات الإستخراجية في العراق،  أهميتها في التنمية وتطوير الإقتصاد، مسار عملها منذ طلب العراق للإنضمام للمبادرة الدولية  بداية عام2010 و لحد الآن ، كما تطرق لأهم الإنجازات التي حققتها المبادرة من خلال إصداره التقريرين يتضمنان عائدات العراق لعامي 2009 و 2010 ، ثم حصول العراق على العضوية الكاملة في المبادرة نهاية العام 2012 ، و أنهى حديثه بشرح أهم التحديات التي تواجه عمل المبادرة في العراق ، مشيراَ إلى إن أول تحدي " فني " يتمثل بأهمية وكيفية إحتساب الإستهلاك المحلي من النفط الخام بإعتباره يمثل رقماَ لا يستهان به يتراوح بحدود20-25% من كميات النفط المستخرج ، وهي عملية لايمكن الركون إليها دون نصب منظومة عدادات كاملة لإحتساب تلك الكميات بشكل دقيق، و التحدي الثاني " سياسي"، حيث لايمكن للمبادرة أن تكون شاملة لكل الصناعات الإستخراجية في العراق إلا من خلال شمول إقليم كردستان العراق ببياناتها وتقاريرها، وهذه العملية بالتأكيد تحتاج إلى قرار سياسي و توافق لإصدار "قانون للنفط و الغاز" الذي يوحد رؤية الدولة العراقية في إمتلاكها و تصرفها بثروة النفط و الغاز والإستفادة المثلى من عوائدهما لرفاه الشعب العراقي ، أما التحدي الثالث فيتمثل بتوعية الشارع العراقيحول أهمية "المسائلة " في تعزيز الحوكمة و الإدارة الرشيدة لأهم ثروة تشكل عصب الإقتصاد العراقي حالياَ ولأمد بعيد وكيفية الإستفادة من بيانات وتقاريرمبادرة الشفافية للصناعات الإستخراجية في تنفيذها بشكل بناء.

المتحدث الثاني كان السيد باسم جميل إنطوان الخبير الإقتصادي وعضو إتحاد الصناعات العراقي، حيث أوضح اواصر التكامل بين أهداف المبادرة و التنمية و التطوير الإقتصادي في العراق قائلاَ " إن الشفافية لا تنتهي بنشر الأرقام و البيانات عن عائدات العراق النفطية ، بل يجب أن تمتد نحو كيفية و إتجاهات صرف هذه المبالغ و أسلوب توزيعها ضمن أبواب الميزانية السنوية "مما يتطلب دراسات حقيقية تضمن تحقيق حاجات و متطلبات المواطن العراقي الحياتية الفعلية ، التنمية المستدامة ، إنشاء الصناديق السيادية للأجيال القادمة، تنويع مصادر الدخل، تنمية القطاعات الأخرى للمشاركة الفاعلة في الإقتصاد و بناء الإنسان العراقي ليكون هو رأس المال في عملية البناء الحالي والمستقبلي. كما اكد على أهمية توسيع المبادرة بما يتوافق مع الخطة الاستراتيجية الوطنية المتكاملة للطاقة(2013 -2030)، التي أطلقها الدكتور حسين الشهرستاني نائب رئيس الوزراء لشؤون الطاقة بتاريخ 12 حزيران 2013، و التي أكد فيها "أن الخطة ستوفر للعراق ستة تريليونات دولار وعشر ملايين فرصة عمل"، و بموجبها سيتحول العراق في السنوات العشرين المقبلة من بلد يعتمد على النفط إلى بلد يعتمد على الاقتصاد المتنوع لرفع المستوى المعيشي للمواطن.

أما المتحث الثالث فكان الأستاذ علي نعمة محمد منسق التحالف العراقي للشفافية في الصناعات الإستخراجية و هو تحالف مدني يضم أكثر من 80 شخصية من ناشطي المجتمع المدني والمنظمات والأكاديميين والإعلاميين المهتمين بمساندة عمل مبادرة الشفافية للصناعات الإستخراجية في العراق، حيث اشار إلى دور منظمات المجتمع المدني في عملية التوعية المجتمعية بالمبادرة في عموم العراق والمطالبة المستمرة بتوسيعها لتشمل كافة إيرادات الصناعات الإستخراجية في العراق، مضيفا بأن المجتمع المدني في عمله هذا يواجه جملة من التحديات ، من أهمها ؛ بناء ثقافة الشفافية في الصناعات الإستخراجية بين شرائح المجتمع العر اقي المختلفة ، كيفية الوصول إلى معايير تحقق من خلالها الصناعات الإستخراجية أعلى منفعة للشعب العراقي و هو مبدأ دستوري مهم ويحتاج إلى بيانات واسعة حول هذا القطاع يجب أن توفرها المبادرة.

تحديات جسام و آفاق مستقبلية واعدة تنتظر مبادرة الشفافية للصناعات الإستخراجية في العراق و وتنتظر القائمين عليها أيام مليئة بالأمل و الإنجاز.

   

المزيد من المواضيع





تعليقات القراء




حقوق النشر محفوظة Copyright (c) 2016, ieiti.org.iq, All Rights Reserved