دليل المواقع

معرض الصور

يوتيوب

آخر تحديث و أوقات أخرى

توقيت بغداد

Baghdad

البحث

اهم المواضيع

احصائيات

   

ندوة الأمانة الوطنية حول الية تصدير النفط الخام في شركة تسويق النفط (سومو)

   


قامت  الأمانة الوطنية لمبادرة الشفافية للصناعات الأستخراجية في العراق وبالتعاون مع شركة تسويق النفط (سومو ) في 16/5/2011ورشة عمل داخل مقر الشركة ، لمنظمات المجتمع المدني شرحت من خلالها آليات تصدير النفط العراقي الخام وطرق التسعير والشروط المعتمدة  في  المناقصات وتعتبر هذه الورشة الاولى من نوعها في العراق حيث لم يكن بأمكان اي شخص الاطلاع على اليات التسعير ابان العهد السابق وقد تعهدت الامانة الوطنية ان تقيم مثل هذه الورش بالتعاون مع الشركة المذكورة بين فترة واخرى الغرض منها ان يكون المواطن العراقي على اطلاع بآليات التسويق وكيف تحدث عملية التصدير  حضر  الورشة السيد امين عام المبادرة والسيد مدير عام شركة تسويق النفط بالاضافة الى عدد من ممثلي منظمات المجتمع المدني والاعلاميين.

حيث قال فلاح جاسم العامري المدير العام لشركة تسويق النفط الوطنية (سومو) في كلمته أثناء الندوة إن "الشركة ترحب بالمبادرة كونها تدعم عمل الشركة وتزيل اللبس عن الكثير من الأفكار والتصورات الخاطئة لدى المواطن العراقي حول آليات بيع النفط العراقي إلى الخارج ، وأضاف الى إن  الشركة تقوم بأفضل ما يمكن من اجل ضمان اكبر كميات منتجة من النفط العراقي إلى الخارج وفق السياقات العالمية المعمول بها في أسواق النفط العالمية من اجل ضمان شفافية كبيرة وحقيقة فيما يخص الصناعة النفطية في البلاد".
وأوضح إن "الزيادات التدريجية الحاصلة في عملية إنتاج النفط العراقي ستنعكس على العائدات المالية للبلاد وقد تمكنا حتى ألان وفق الجداول الموضوعة احتساب إيرادات كبيرة ستكون لصالح الموازنة العراقية".
وأشار إلى إن "من مبادئ الشركة الوطنية لتصدير النفط باعتبارها الجهة الوحيدة المخولة بيع النفط العراقي إلى الخارج إنها لا تتعامل مع شركات غير مؤهلة من ناحية آليات عملها وهيكليتها ونقوم بالتعاقد مع شركات النفط العالمية حصرا من دون أي وساطات جانبية شخصية ".
ولفت إلى إن "الشركة تقوم ببيع النفط من خلال ضمانات اقتصادية معروفة عالميا تكون محل ثقة من قبل البنك المركزي العراقي في وقت لا نتعامل في ما يخص التعاملات المالية مع أي جهة أو بنوك غير معروفة".
وقد اعتبر الأمين العام لـ "مبادرة الشفافية للصناعات الاستخراجية في العراق" علاء محي الدين في كلمته أثناء المؤتمر إن عقد الندوة في مبنى (سومو) يمثل انجازا تاريخيا بعد إن كانت هذه المؤسسة في عهد النظام السابق مؤسسة مغلقة لا يستطيع أي احد معرفة ما يجري فيها من التعاقدات المالية النفطية العراقية".
وأوضح إن "سومو هي من الشركات القلائل في العالم التي تقوم بإصدار نشرات شهرية عن تعاملاتها النفطية والمالية وعوائد النفط والشركات التي تتعامل بها في حين إن غالبية الدول تحصر هذه العملية لدى راس النظام في كل دولة".
من جانبه قال سعيد ياسين عضو مجلس المصلحة ورئيس مؤسسة شعوب للديمقراطية في كلمته أثناء المؤتمر إن "إننا نجتمع هنا اليوم لمعرفة تعاقدات البيع وأسعارها ومعدلاتها وأين تذهب الأموال المستحصلة من عملية بيع النفط العراقي", معتبرا ذلك انجاز كبير يجب الإشادة به".
وأضاف إن "القطاع النفطي العراقي يكاد يكون من أوائل القطاعات التي تعلن عن نشاطاتها شهريا وهو أمر يدفع ويسرع من هدف العراق في الانضمام إلى منظمة الشفافية العالمية وإكمال العضوية الكاملة للعراق .
وأشار إلى إن "الجميع يسعى لاستصدار قانون النفط والغاز وان مبادرة الشفافية تحتاج إلى الجهد والإسناد", مشيرا إلى إن قرار رئيس الوزراء نوري المالكي في نية العراق الانضمام إلى منظمة الشفافية الدولية يمثل قرارا شجاعا يستحق الثناء".
وبعد ذلك قدمت (سومو) شرحا مفصلا ووافيا عن اليات التعاقد التي تجريها الشركة مع الشركات العالمية واليات البيع واستحصال الاموال وطرق ايداعها بالإضافة إلى كيفية نقل النفط المصدر فيما اثنى الحضور بالشرح المفصل متمنين عقد المزيد من المؤتمرات المشابهة في المستقبل.

 
وتمخض عن هذه الندوة بيان صحفي وفيما يلي نص البيان:
البيان الصحفي

   

المزيد من المواضيع








حقوق النشر محفوظة Copyright (c) 2016, ieiti.org.iq, All Rights Reserved