إخترنا لكم

  • وزارة المالية العراقية تعلن تغطية عجز موازنة البلاد بفضل صعود أسعار النفطالجمعة, 10 آب, 2018وزارة المالية العراقية تعلن تغطية عجز موازنة البلاد بفضل صعود أسعار النفطاقرأ المزيد
  • دعوة عامة الى كافة منظمات المجتمع المدني العاملة في بغداد والمحافظات واقليم كردستان العراقالاثنين, 06 آب, 2018دعوة عامة الى كافة منظمات المجتمع المدني العاملة في بغداد والمحافظات واقليم كردستان العراقاقرأ المزيد
  • خطوة أساسية تعزز الشفافية في القطاع نشر العقود الموقعة بين لبنان وشركات النفطالثلاثاء, 26 حزيران, 2018خطوة أساسية تعزز الشفافية في القطاع نشر العقود الموقعة بين لبنان وشركات النفطاقرأ المزيد
عد إلى القائمة
08 آب 2018
استعراض وتقييم إﻳﺮادات ﺗﺼﺪﻳﺮ اﻟﻨﻔﻂ من اقليم كردستان عام 2017

بلغت العائدات الإجمالية لصادرات النفط لحكومة إقليم كردستان لعام 2017 ما مقداره 7.9 مليار دولار ، ولكنها استلمت 3.9 مليار دولار فقط كعائدات صافية. عندما يستلم الإقليم أقل من نصف إجمالي عائدات صادراته النفطية ، فإن هذا الوضع ينذر بالخطر ويشير إلى أن هناك شيئًا خطيرًا ، وبالتالي ، لابد أن يتم مناقشة الامر بدقة وشفافية كاملة واسلوب يستند على معلومات دقيقة وادلة مدعمة؛ خلاف ذلك ، يستمر اقتصاد إقليم كردستان عالقاً في فخ المديونية والارتهان من خلال ترتيبات مبيعات النفط المستقبلية.
هذه أحدى استنتاجاتي بعد تحليل احدث تقريرين نصف سنويين حول الموضوع
تم اختيار شركة Deloitte ديلويت من قبل مجلس الإقليم لشؤون النفط والغاز لحكومة إقليم كردستان في العراق لمراجعة إنتاج النفط وتصديره واستهلاكه وإيراداته للفترة  2014 : 2017. أعدت ديلويت حتى الآن تقريرين نصف سنويين لعام 2017 فقط: تم اصدارالأول بتاريخ 13 كانون ثاني 2018 ويغطي النصف الاول من العام والثاني صدر بتاريخ 31 تموز 2018 ويغطي النصف الثاني من عام 2017.
بعد تحليل هذين التقريرين بدقة تم التوصل إلى مايلي: لا تضيف تلك التقارير سوى القليل جداً من التحسينات النوعية أو الجوهرية على التقارير المنشورة سابقًا من قبل وزارة الموارد الطبيعية وحكومة الاقليم، على الرغم من أن الشركة استغرقت 22 شهرًا لإنتاج تقرير عن عام واحد فقط ؛ ما أنتجته الشركة كان أقل بكثير من متطلبات ومعايير الشفافية المعروفة دوليا، واهمها معيار مبادرة الشفافية في الصناعات الاستخراجية EITI نظرًا لعدم معالجة وتوفيرالعديد من البيانات الهامة والمعلومات الحيوية؛ وحقيقة أن ديلويت قد  تبنت وجهات النظر الرسمية لحكومة إلأقليم واستخدمت البيانات الحكومية فقط (دون مطابقنها ومقارنتها بمعلومات توفرت لدى الاطراف المعنية) كمصدر لجدول بياناتها الوحيد، فان هذا من شأنه ان يقلل من ويشكك في استقلالية ومهنية وسمعة الشركة ومصداقية وجدية تقاريرها. وأخيراً ، لا تقدم هذه التقاريرعلى الإطلاق تحليلات للبيانات المقدمة ، ولا سيما تأثيراتها المالية على اقتصاد الإقليم.
تتكون هذه الدراسة من أربعة أجزاء: الجزء الأول يقدم وصفا موجزا لهيكل ومكونات تقارير ديلويت. الجزء الثاني يناقش نزاهة ومصداقية وشفافية العملية والالتزام بمعايير EITI. الجزء الثالث تحليل جميع البيانات الواردة في التقريرين والجزء الرابع يقدم ملاحظات ختامية. اعدت الدراسة باللغة الانكليزية ويمكن الاطلاع على نصها الكامل التالي في المصدر او تحميل الملف المرفق: 

  المصدر


احمد موسى جياد
استشارية التنمية والابحاث/ العراق
النرويج